concreteblockmachine

صناعة البلوك الإسمنتي

تطوّر العمارة

 شهد فن العمارة منذ القدم إلى عصرنا الحالي الكثير من التّقدم والتطور، حيث تميزت المنازل قديماً بصغر حجمها، وبساطة بنائها، وقد كانت تستغرق وقتاً طويلاًحتى تنتهي، وأمّا ما تشهده العمارة حديثاً هو بناء المنازل بوقتٍ قياسيٍّ يعتمد على الأيدي العاملة الكثيرة، وتوفّر مواد البناء اللازمة، وعلى معدات البناء الحديثة، ولكن يعتمد بناء أيّ عقارٍ مهما كان نوعه على ما نسميه بالطوب الإسمنتيّ، وهو الطوب القويّ الذي يشكل الجدران لأيّ عقار، ويمكن صناعته يدوياً، أو في مصانع مخصصة، وسنتعرّف في هذا المقال على طريقة صناعته.

خطوات صناعة

 الطوب الإسمنتيّ يتطلب صنع الطوب الإسمنتي الجودة، والمتانة، ولضمان ذلك يمرّ بعدّة مراحل، وهي:

اختيار المكوّنات

 ينتج الطوب الإسمنتيّ من خلط عدّة مواد وأهمّها: الإسمنت، والماء، ورمل سافية، والحصمة السمسمية أو حصمة الجبل وهي تتكوّن من صخر البازلت، أو صخر السيالين، أو صخر ريفافي.

خلط مكوّنات الخرسانة

 قبل وضع المكوّنات في الخلاط يجب التأكد من أن تكون المقادير مطابقةً لمواصفات الطوب الإسمنتي المستخدم في البناء، والمقادير التالية تكفي لصنع 60 طوبةً، وزن كلّ واحدةٍ 1.6كيلوغراماً. المقادير: 200 كيلوغرامٍ من رمل سافية. كيسين من الإسمنت. 1.4طن من الحصمة السمسمية. ماء بمقدار 70 كيلو في الصيف و30 كيلو في الشتاء.

الطريقة:

توضع هذه المقادير في الخلاط الكهربائيّ وهو عبارةٌ عن حوضٍ يشبه السلة بقطر1.5مترٍ، ويحتوي على أذرعِ خلطٍ بداخله حتّى تخلط جميع المواد جيداً لتصبح متماسكة.

تشكيل الطوب

 بعد تشكل الخلطة الإسمنتية يتمّ نقلها بواسطة العربات اليدويّة، ثمّ توضع الخلطة في ماكنة والتي بدورها تصبها في قوالب معدنيةٍ، وبعد سكب المادة يتمّ كبس القالب جيداً حتّى يخرج متماسكاً حسب المواصفات المطلوبة.

تجفيف الطوب

 تحتاج الطوبة الواحدة بعد إخراجها من القالب إلى مدّة ثلاث ساعات حتّى تجفّ، وبعد أن تجف تسقى بالماء ثلاث مرات في اليوم مدّة يومين فقط، ثمّ يُنقل الطوب على قواعد خشبية (طبالي خشب) ليتم ربطه وشحنه إلى مكان البناء.

من أجل مشاهدة تفاصيل الماكينة التي تنتج قطعتين بلوك إسمنتي في الضغطة الواحدة يمكنكم الضغط على رابط الماكينة اليدوية

من أجل مشاهدة تفاصيل الماكينة التي تنتج 4 قطع بلوك إسمنتي في الضغطة الواحدة يمكنكم الضغط على رابط الماكينة الاقتصادية

03.08.2018

130% ارتفاعًا في عدد شركات المقاولات العاملة بالسوق المصري

أكد المهندس داكر عبداللاه، عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري لمقاولي التشييد والبناء، أن قطاع المقاولات شهد طفرة ملحوظة خلال الـ4 سنوات الأخيرة ظهر أثرها في دخول شركات جديدة للسوق، وزيادة عدد الشركات المسجلة بالاتحاد المصري لمقاولي التشييد، بنسبة تتخطى الـ130%، مقارنة بـ2011.

وأضاف «عبداللاه»، في تصريحات صحفية، أن عدد الشركات المسجلة بالاتحاد شهد تراجعا عقب ثورة يناير، وغياب الاستقرار الأمني والسياسي، وكذلك عدم طرح مشروعات من قبل الدولة أو القطاع الخاص، حيث تخارج من السوق حوالي 27 ألف شركة، ليصل عدد الشركات العاملة إلى 13 ألف شركة.

وأوضح أن السوق شهدت عودة عدد كبير من الشركات ودخول أخرى جديدة مع بدء ثورة التنمية والتعمير خلال النصف الثاني من 2014، وطرح الدولة مشروعات قومية كبرى ليصل عدد الشركات المسجلة بالاتحاد المصري لمقاولي البناء مع نهاية 2017 إلى حوالي 30 ألف شركة.

وأضاف أن «تنفيذ مشروعات كبرى ودخول شركات مقاولات جديدة إلى السوق يسهم في تحقيق أهداف اقتصادية واجتماعية، خاصة أن قطاع المقاولات يحتاج إلى عمالة كثيفة»، مشيراً إلى أن القطاع وفر فرص عمل لما يقرب من 4 ملايين عامل في السنوات الأخيرة.

وقال «عبداللاه»: إن «الدولة تعي بشدة أهمية قطاع المقاولات ودوره كشريك رئيسي في تحقيق التنمية العمرانية والمجتمعية»، مشيراً إلى حرص الدولة والقيادة السياسية على حل مشكلات القطاع، وهو ما ظهر خلال العام الماضي من إصدار قانون التعويضات لشركات المقاولات المضارة من الارتفاعات في أسعار مواد البناء، وكذلك الحرص على إصدار قانون جديد للمناقصات والمزايدات يعالج سلبيات القانون رقم (89) لسنة 1998، ويحقق المساواة والتوازن بين حقوق والتزامات شركات المقاولات وجهات الإسناد.

ولفت إلى أنه جار مناقشة بنود مشروع قانون المناقصات والمزايدات الجديد بلجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، وسيتم التركيز في بنوده على إلزام جهة الإسناد باللجوء إلى جهة محايدة حال حدوث أية خلافات بينها وبين المقاول لضمان الحفاظ على حقوق كل طرف، واللجوء إلى الاتحاد المصري لمقاولي البناء باعتباره الأب الشرعي لشركات المقاولات.

الطوب الإسمنتي

تصنيع الطوب الخرساني

تخزن المواد الخام لهذه البلوكات في المصنع حيث تتكون هذه المواد من الرمل والاسمنت و زرادة الحجر الجيري مقاس .5 × 1 سم مع الرمل بنسبة 2:1 ثم يضاف إليهم 300 كجم اسمنت لكل متر مكعب من الخلطة مع إضافة الماء اللازم فى خلاط المصنع ثم تدفع هذه الخلطة عن طريق فتحة سفلية من خلاط المصنع إلى العربة الناقلة الخاصة “دامبر” ومنها إلى قمع عربة ماكينة التصنيع البلوكات الخرسانية.
وعلى ذلك نجد أن خليط الخرسانة يستقر بالحلة الموجودة أسفل العربة والتى تتحرك أفقيا وراسيا عن طريق ذراع مثبت بها إلى المكبس الملحق بالعربة لصب وكبس الخرسانة في 10 فورم حديدية يخرج منها 10 بلوكات مرة واحدة حيث تضعهم الماكينة بلطف على الأرض الأفقية المجهزة لهذا الغرض تحت العربة
أما باقي خلطة الخرسانة الموجودة في الحلة فترجع اتوماتيكيا لأخذ الخرسانة الموجودة في القمع ثم ترجع مرة أخرى إلى المكبس لكبس 10 بلوكات اخرى وتركهما بجانب البلوكات الأخرى وهكذا يسير العمل لصب البلوكات الأخرى وتترك بعد ذلك لمدة 24 ساعة ثم تنقل لمكان تخزينها أو بيعها لإتمام عملية الجفاف مع مداومة رشها بالماء لمدة لا تقل عن سبعة أيام متواصلة بعد ذلك.
ويجب مراعاة أن لا تقل مدة التجفيف عن أربعة أسابيع تحت ظروف فالجو العادية قبل استعمالها حتى تعطى قوة الضغط
المقاوم كالاتى:
البلوكات الخرسانية المفرغة 25كج/سم2
الطوب الاسمنتى المصمت 70كج/سم2
ويمكن تسريع عملية التجفيف في الموقع باستخدام بعض الطرق المساعدة المخصصة لهذا الغرض.
كذلك يمكن بنفس الطريقة المذكورة في تصنيع البلوكات الخرسانية تغيير الفورم الحديدية المثبتة في ماكينة الصب لتصنيع أنواع وأشكال أخرى من هذا الطوب الخرساني المصمت كما يمكن عمل بلاطات رصف الممرات او بوردرات الرصيف الخرسانية بهذه الطريقة أيضا.
وتستعمل عادة البلوكات الخرسانية المفرغة في بناء الحوائط والجدران والاسقف كما يمكن الحصول على حوائط عازلة للحرارة من هذه البلوكات بعد ملئها بالمواد العازلة مثل الفيبر ميكوليت أو البير ليت او الفوم.

شروط الوحدات الاسمنتية الخرسانية

– وحدات البناء الاسمنتية:
تختلف درجة تحمل الوحدات الإسمنتية تبعا لكثافتها ونسبة الاسمنت بها وطبيعة البلوكات ودرجة التعرض للجو وكفاية معالجتها قبل الاستخدام.
يؤدى التغير في المحتوى المائي وكذلك التغيرات الحرارية المحسوسة خصوصا فى المراحل الأولى من من عمر الوحدة إلى تشقق الوحدات حيث تميل الوحدات الأسمنتية إلى الانكماش عند الجفاف لذلك يجب العناية بترك الوحدات تجف قبل البناء وأثناء التشوين لتقليل الحركة المتوقعة بعد البناء ويكتفي ببل أحرفها الملاصقة للمونة قبل البناء.
تستعمل في بناء الحوائط مونة من الاسمنت والجير حيث يساعد ذلك على توزيع الجهود الناتجة عن الانكماش عند الجفاف وتقليل خطر استمرارية التشقق الناتج عن الجفاف.
يؤدى الصقيع إلى الوحدات الأسمنتية الضعيفة أو المسامية.
تصاب الوحدات الأسمنتية بالتلف نتيجة تتابع البلل والجفاف ونتيجة للتحلل الموضعى من فعل الغازات في الأجواء الملوثة بالأبخرة العضوية أو نتيجة التلامس المباشر مع المياة الأرضية الملوثة بمخلفات كيماوية أو مخلفات الصرف الصحي ويمكن تفادى ذلك باستخدام اسمنت كبريتي
تصاب الوحدات الأسمنتية بالتلف نتيجة التأثر تلامسها عناصر تالفة محيطة بها.
انتقال الحرارة خلال الوحدات الأسمنتية الخفيفة عالية المسامية اقل من انتقالها خلال الوحدات قليلة المسامية وبنفس السمك.
تمتاز الوحدات الأسمنتية بعزل صوتي متوسط لثقل وزنها النسبي والبلوكات الخفيفة المفرغة تمتص الصوت خاصة في الذبذبات العالية

اولا : الطوب الاسمنتى المصمت :
بمقاسات    25×16×6     25×12×7         25×12 × 10          يتحمل ضغط 70كج/سم2

مونة البناء 300كج/م3
يجب معالجة الطوب قبل وأثناء البناء وبعد البناء
وزن الطوبة 3-3.5كج
ثانيا : الطوب الاسمنتى المفرغ :
بمقاسات        40×20×10        40×20×20         40×20 × 25            يتحمل ضغط 70كج/سم2

مونة البناء 300كج/م3
يجب معالجة الطوب قبل وأثناء البناء وبعد البناء
وزن الطوبة 3-3.5كج

من أجل مشاهدة تفاصيل الماكينة التي تنتج قطعتين بلوك إسمنتي في الضغطة الواحدة يمكنكم الضغط على رابط الماكينة اليدوية

من أجل مشاهدة تفاصيل الماكينة التي تنتج 4 قطع بلوك إسمنتي في الضغطة الواحدة يمكنكم الضغط على رابط الماكينة الاقتصادية

آلات الطوب الإسمنتي

3 محاور تقود اقتصاد مصر إلى تعافٍ كبير في 2018

توقعت دراسة بحثية حديثة أن يحقق الاقتصاد المصري انتعاشة كبيرة خلال السنوات الخمس المقبلة، وذلك بدعم من ثلاثة محاور أساسية تتمثل في زيادة الاستثمارات الأجنبية المباشرة والتعافي المرتقب لقطاع السياحة، هذا بالإضافة إلى زيادة إنتاج مصر من النفط والغاز.

وجاءت الدراسة التي أعدتها شركة فاروس للأبحاث المالية حول توقعاتها للاقتصاد المصري خلال 2018، تحت عنوان “بداية الأوقات السعيدة”، متوقعة أن يشهد الاقتصاد المصري نموا بنسبة 4.7% خلال العام المالي الجاري، على أن يرتفع إلى 5.7% خلال العام المالي 2018/2019.

ورجّحت الدراسة تراجع معدلات البطالة وانخفاض قوي في معدلات التضخم، ما سينعكس بشكل إيجابي على الاقتصاد ككل.

وأوضحت أنه على الرغم من تسجيل متوسط معدل التضخم 30% في النصف الأول من العام الجاري، إلا انها تتوقع تباطؤ هذا المعدل تدريجيا ليصل إلى مستوى 16.6% بنهاية العام المالي المقبل.

وربطت الدراسة استمرار تباطؤ معدل التضخم باستمرار البنك المركزي المصري في تشديد سياسته النقدية الحالية.

وتوقعت “فاروس” اتجاه البنك المركزي المصري إلى خفض معدلات الفائدة على الإقراض خلال العام المالي الجاري إلى 17.25% مقابل 19.75% حاليا، على أن تتراجع إلى 15.50% في بنهاية العام 2018/2019.

وأشارت إلى تسجيل سعر صرف الجنيه أمام الدولار 17.3 جنيه في نهاية العام المالي الحالي، متوقعة ارتفاعه إلى 18.6 جنيه بحلول شهر يونيو 2019.

وبالنسبة لقطاع السياحة، توقعت الدراسة انتعاشة كبيرة وبشكل مستمر مع تحسن الظروف الأمنية وحل الكثير من التحديات السياسية، إضافة إلى عودة السياحة الروسية.

وأضافت أنه من المتوقع لقطاع السياحة أن يسجل إيرادات بقيمة 6.9 مليار دولار في نهاية العام المالي 2019/ 2020، مع ارتفاع متوقع بعدد السياح الوافدين إلى مصر خلال هذه السنة إلى 9.2 مليون سائح.

وتوقعت أن ترتفع صادرات مصر غير البترولية بشكل كبير لتسجل مستوى 18.2 مليار دولار بنهاية العام المالي 2019/ 2020، مقابل 15.1 مليار دولار في نهاية العام المالي الماضي

الطوب الإسمنتي

أنواع الطوب الغير إسمنتي

أولا : طوب الخفاف (الايتونغ) :

هو طوب خفيف الوزن مقارنة مع باقي الانوع كما انه عازل جيد للصوت والحرارة وذلك بكفاءة تعادل 6 أضعاف كفاءة الحجر الخرساني , ويحتاج سطحه لمعالجة خاصة عند إضافة طبقة القصارة ,ويستخدم في الجدران والأسقف لتخفيف الوزن على الأعمدة والقواعد حيث يبلغ وزنه 400-500 كيلوغرام على المتر المكعب, إضافة إلى ذلك فهو يتحمل درجات حرارة تصل إلى 1200°C  لمدة 3 ساعات , وجدير بالذكر انه غالى الثمن.

ثانيا : الطوب الحراري (السيليكات):

وهو طوب مستورد في الغالب ( ايطالي ) يصنع من رمل السيليكا ذو لون ابيض بأبعاد 40× 20 × 7 cm من نفس المواد المستخدمة في الطوب المفرغ العادي ولكنه مصمت ويستخدم في بناء الأقواس والديكورات كما يستخدم المصنوع من رمل السيليكا في بناء الأفران حيث يتحمل درجات حرارة عالية ,ويتم استيراده بالكوب حيث يحتوى الكوب على 96 بلوك.

ثالثا: الطوب الزجاجي:
وهو طوب مصنوع من الزجاج ومنه أشكال مختلفة منها الشفاف ومنها المزخرف وأبعاد مختلفة و يستخدم في بناءه مونة من الاسمنت الأبيض والكوارتز ويستخدم أيضا في بناء أسياخ حديد بقطر 6mm  مضاد للصدأ.
ومن أهم مميزاته:

  • يعطى منظرا رائع الجمال.
  • يعطى اضائة جميلة عن طريق نفاذ الضوء منه.

ومن عيوبه:

  • ثقيل الوزن.
  • صعب البناء حيث تأسس له شبكة حديد داخل الجدار.

رابعا: الطوب الرملي الجيري :المواد المكونة له:

الجير : بحيث يكون الجير الحي أو المطفىء المستعمل مطابقا للمواصفات الأمريكية.
الرمل : بحيث يكون الرمل المستعمل من نوع سيلسى جيد التدرج خالي من الملاح والشوائب العضوية.
الماء : الماء الصالح للشرب الصالح للبناء.

يصنع بخلط الجير المطفأ والرمل بحيث يتراوح وزن الجير مابين 5 – 9 % من وزن الرمل على أن يضاف خضاب التلوين إلى الخليط للحصول على اللون المطلوب , ومن ثم يشكل الخليط في قوالب خاصة ويعالج بعد ذلك معالجة بخارية و لمدة تتراوح مابين 6 ألى 8 ساعات.

وتوجد منه عدة أصناف:

الصنف أول : لا تقل مقاومته للضغط عن 250Kg/Cm² .
الصنف الثانى : لا تقل مقاومته للضغط عن 150Kg/Cm² .
الصنف الثالث : لا تقل مقاومته للضغط عن 75Kg/Cm² .

خامسا: الطوب الطيني (المشوي) :

يصنع بتشكيل خليط من الطين أو الطفل والماء ومن ثم تجفيفه وحرقه في أفران خاصة ويتم تشكيل الطوب إما بالبثق كشريط مستمر يتم تقطيعه إلى الحجم المطلوب بواسطة أسلاك متحركة أو بالضغط في قوالب خاصة.

من أجل مشاهدة تفاصيل الماكينة التي تنتج قطعتين بلوك إسمنتي في الضغطة الواحدة يمكنكم الضغط على رابط الماكينة اليدوية

من أجل مشاهدة تفاصيل الماكينة التي تنتج 4 قطع بلوك إسمنتي في الضغطة الواحدة يمكنكم الضغط على رابط الماكينة الاقتصادية

blockmachine

الاقتصاد السوداني و التماشي مع الواقع الإقليمي و الدولي

 

المتأمل في مجريات مسيرة السودان طوال العقود الثلاثة الماضية يلاحظ بوضوح ان المسار الاقتصادي قد تأثر للغاية بمؤثرات محلية وأخري اقليمية و ثالثة دولية. ولان حركة الاقتصاد حركة كونية، دائرية لا يمكن لدولة من الدول ان تحتفظ لنفسها بموقف خارج نطاق هذه الحركة والدائرة فان السودان بهذه المثابة وجد نفسه في هذا الخضم الزاخر.

-فالمؤثرات المحلية و التي عاني منها الاقتصاد السوداني معروفة:

أولاً، ميراث الديون المتوارث منذ خروج الاستعمار في العام 1956 ، ديون السودان التي بلغت حوالي 43 مليار دولار ليست نتاجاً لنظام حكم بعينه وانما هي نتاج لسلسلة
أخطاء و ممارسات متوارثة.

ثانياً، المنازعات الأهلية المطولة التي بدأت بتمرد 1955 في جنوب السودان و نزوع الاقليم الجنوبي المستمر للاستقلال استنزفت ثروات هذا البلد، مضافاً اي ذلك نزاع دارفور ومناطق جنوب كردفان و النيل الأزرق. وفي واقع الأمر فان المنازعات الداخلية في السودان هي العامل المؤثر بجدارة علي مسيرة الاقتصاد السوداني، فعوضاً عن المال المستنزف في الحرب فان الحروب أعاقت حركة التنمية و حجبت الاستثمار الاجنبي و أضاعت علي هذا البلد فرصا ذهبية غالية للاستثمار.
أما المؤثرات الاقليمية فهي: أولاً، تدخل دول الجوار في الشأن الداخلي السوداني خاصة في حرب الجنوب وحرب دارفور وشرق السودان. لقد عاني السودان طوال أكثر من 30 عماً من تدخل دول الجوار في شئونه الداخلية بدعم المعارضة المسلحة و تعطيل التنمية لادراكهم ان السودان غني بالموارد الطبيعة واذا ما استقر فانه سوف يصبح مارداً اقتصادياً وسياسياً قوياً.

ثانياً، اعتماد بعض دول الجوار علي السودان في الحصول علي السلع الأساسية عبر التهريب في ظل حدود طويلة مفتوحة يصعب السيطرة عليها و لقد ثبت مؤخراً ان السلع الاساسية السودانية يجري تهريبها الي دول الجوار بكثافة بما يلقي بظلال سالبة علي أسعارها ووفرتها في السودان. أما الاسباب و المؤثرات الدولية ، ففي مقدمتها الازمة الاقتصادية العالمية التي ضربت العالم عام 2008 أزمة «وول ستريت» الشهيرة، وهي ازمة ظلت تداعياتها تؤثر علي مجمل حركة الاقتصاد الدولي وبما ان السودان يستورد سلعاً من الخارج فان من الطبيعي ان يتأثر بها.

ثالثاً، أسعار النفط علي سبيل المثال ان أسعار الوقود حالياً -علي نطاق العالم- ارتفعت، ففي 4 دول خليجية هي الامارات العربية و قطر و عمان والسعودية «يناير 2018 شهدت ارتفاعاً ملحوظاً وأوردت وكالة الأناضول للأنباء مؤخراً ان الزيادة هي الثانية علي التوالي في الامارات وعمان والرابعة في قطر منذ نشوب أزمة الخليج. و تشهد اسعار الوقود في هذه الدول ارتفاعاً متوالياً وهذا الارتفاع بطبيعة الحال يلقي بظلال سالبة علي مجمل حركة المنطقة كسعلة استراتيجية عالمية في كل أنحاء العالم.
فالمملكة العربية السعودية وابتداء من 1/1/2018 زادت أسعار الوقود بنسبة وصلت الي 27%. والدول الخليجية بصفة عامة وبسبب انخفاض أسعار النفط عالمياً عانت من عجز في موازناتها للدرجة التي قرعت فيها دول الخليج ناقوس الخطر ولجأت الي فرض ضريبة القيمة المضافة في محاولة لايجاد حلول سريعة.

ان من المهم أن نستعرض الأهمية القصوي التي تميزت بها هذه الموازنة علي وجه الخصوص دون سواها. أولاً : هي أول موازنة لحكومة الوفاق الوطني التي أفرزها مشروع الحوار الوطني، وهي بهذه الصفة مسنودة برؤي ومخرجات الحوار الوطني في الجانب الاقتصادي ومن ثم فهي موازنة علي الأقل نابعة من نقاش مسبق مستفيض من قبل مكونات سياسية عديدة في السودان.

– وهي موازنة العام قبل الأخير للبرنامج الخماسي المعروف الذي امتد من العـ2015ـام وينظر أن ينتهي في العـ2019ـام، ومن المعروف أن البرنامج الخماسي برنامج قائم علي برنامج اصلاح الدولة، أحد أهم برامج الدولة السودانية الهادفة للنهوض بكافة القطاعات وتطويرها.

– هي أول موازنة تعقب قرار رفع العقوبات الاقتصادية الأمريكية عن السودان في أكتوبر الماضي ومن ثم فان الأهمية التي تكتسبها هنا كونها تظهر التدابير التي من شأنها جعل السودان يستفيد من مزايا رفع العقوبات وتعطي ملمحاً عاماً لكيفية التعامل مع مرحلة ما بعد العقوبات. أما اذا أمعنا النظر في الموازنة نفسها فان المبلغ الاجمالي للموازنة العامة «173,1 مليار» وهو بلا شك – بحسب العديد من الخبراء الاقتصاديين – مبلغ كبير للغاية، ولكن ذات الخبراء يشيرون الي أن ضخامة المبلغ لها مبرراتها، كونها موازنة في ظل حكومة وفاق وطني وعمليات سلام واستتباب أمن الأمر الذي يتطلب معه وجود أموال لتغطية بنود الصرف، ولكن لعل أبرز ما في هذه الموازنة من النواحي الاقتصادية المهمة ذات الطابع الاستراتيجي أنها 1/شددت علي ضبط عقود الشراء والتعاقد والصرف، وهذه النقطة مهمة لأن خفض الانفاق العام والعمل علي التقليل من المصروفات الحكومية العامة، أمر استراتيجي وحيوي لكبح جماح التضخم وتحقيق معدل نمو معقول.

1/ قررت العمل علي خفض التضخم وتقليل حجم الكتلة النقدية والاستدانة من النظام المصرفي، باعتبار أن هذه العلل ظلت وعلي مدي سنوات تعيق نهضة الاقتصاد السوداني.

2/ العمل علي تشجيع الصادر، باعتباره واحداً من أهم وأبرز ما يجلب العملة الصعبة للبلاد، ولعل سعي الحكومة لرفع نسبة حصيلة الصادر الهدف منها توفير النقد الأجنبي في خزانة البنك المركزي، بما يفي بمتطلبات محاربة عمليات المضاربة في الدولارمقابل الجنيه السوداني وتدهور سعر الجنيه السوداني مقابل الدولار.

3/ تحقيق معدل نمو معقول وهو أمر ليس بصعب خاصة اذا علمنا أن المشروعات التنموية في السنوات الأخيرة وانجذاب الاستثمار نظراً لموارد السودان الضخمة أمر من شأنه أن يسهم في تحقيق معدل النمور.

تلك هي باختصار غير مخل أبرز المؤشرات العامة والتحديات التي تجابه هذه الموازنة العامة، ومع وجود توقعات جيدة بامكانية تحقيق سلام دائم في السودان وتوقف العمليات العسكرية في مناطق النزاع علي الاطراف، فان فرص نجاح التدابير التي تستهدفها الموازنة تبدو متصاعدة، صحيح أن غلاء الأسعار في بلد كالسودان زاخر بالموارد ، وصحيح ان عملية كبح جماح التضخم ومحاربة المضاربة في العملات الأجنبية ما تزال تمثل تحدياً ولكن المهم أن الموازنة العامة والقوانين المصاحبة لها، علي أية حال وضعت أساساً لانطلاق النهضة الاقتصادية المرتجاة في السودان في حدود ما هو متاح من امكانات وموارد حالت ظروف معروفة دون الاستفادة منها الاستفادة المطلوبة.

concrate

أنواع الطوب الإسمنتي

أولا : الطوب الأسمنتي (الخرساني) : ويوجد منه ثلاثة أنواع:

أ – الطوب المصمت ( البلدي) Solid Block :

وهو طوب لا يحتوى على فراغات داخلية سوى فتحتان دائريتان بقطر 10cm  لكل منهما , وكان يستخدم قديما في بناء الجدران الحاملة ولكن قل استخدامه حتى أصبح نادرا للأسباب التالية:

  • ثقل وزنه
  • تكلفته العالية
  • عزله للرطوبة : حجز الرطوبة الداخلية لفترة طويلة
  • صعوبة تنفيذ التمديدات الصحية و الكهربائية عبره
  • والمقاسات التي وجدت منه : 40 × 20 × 20 سم و 40 × 20 × 15 سم

ب – الطوب المفرغHollow block :

وهو الطوب الذي يحتوى على فراغات أو ثقوب مشكلة صناعيا و ينقسم إلى نوعين:

– الطوب المفرغ الخفيف: يكون وزنه خفيف جدا بالنسبة لدمكه وخلطه, ويعزى هذا لنوع الركام المستخدم إذ يحتوى على نسبة فراغات عالية, ويستخدم هذا النوع من الطوب في حالات خاصة نظرا لارتفاع ثمنه, ومن حالات استخدامه:

رسوب بعض المواد المكونة للمنشأ في احد الفحوصات.
إضافة أحمال دون أخذها بعين الاعتبار في التصميم.
وجود مسافات عالية في السقف.

– الطوب المفرغ العادي: وينقسم الطوب المفرغ العادي إلى عدة أنواع حسب أبعاده والموضحة في الجدول التالي:

20 20 40 1st        T W L

15 20 40 2nd       T W L

10 20 40 3rd        T W L

12 20 40 4th        T W L

7 20 40 5th          T W L

4 20 40 6th          T W L

ويسمى الطوب حسب البعدT  والتالي أسعار واستخداماته:

  • طوب 20 ( يستخدم لبناء الجدار الخارجي أو لنواحي معمارية)
    • طوب 15 (يستخدم لبناء الجدران الخارجية والداخلية)
    • طوب 12 (يستخدم في التقطيع الداخلي)
    • طوب 10 (يستخدم في التقطيع الداخلي)
    • طوب 4 (ويستخدم في حالة الشبابيك المنزلقة(
    – طوب السقف (الريبس) :

وهو احد أنواع الطوب المفرغ العادي وتصنع بعاده وفقا لاستخداماته حيث يستخدم:

في حالة المنشات التي تكون المسافة بين§الطوب الذي إبعاده أعمدتها كبيرة نسبيا وبالتالي سماكة أسقفها تزداد مثل المساجد

جـ – طوب الجولستراGrill Block :

وهو طوب مفرغ ذات أشكال هندسية متنوعة ويستعمل لأعمال الديكور.

من أجل مشاهدة تفاصيل الماكينة التي تنتج قطعتين بلوك إسمنتي في الضغطة الواحدة يمكنكم الضغط على رابط الماكينة اليدوية

من أجل مشاهدة تفاصيل الماكينة التي تنتج 4 قطع بلوك إسمنتي في الضغطة الواحدة يمكنكم الضغط على رابط الماكينة الاقتصادية

concreteblockmachine

تاريخ الطوب و صناعته

تتوقف طبيعة مواد البناء المستعملة في إقليم ما علي عوامل كثيرة أهمها المناخ ودرجة وحضارة الشعب ونوع المواد الممكن الحصول عليها ولقد روي ديودرس أنه يقال ان المصريين في العصور القديمة صنعوا بيوتهم من البوص ولا تزال أثار من ذلك في الحياة اليومية لدي الرعاة فنلاحظ في مصر في المأري البدائي أنه مصنوع من البوص المجفف للوقاية من الشمس والروح ونستطيع أن نتصور المراحل التالية لذلك بيد أن الإنسان بعد ذلك قد شعر بالحاجة إلي ما هو أكثر متانة من البوص والأغصان ومن هنا فلقد كان الطين والحجر هم المادتان الصالحتان لبناء المساكن.
الطوب :
ترجع صناعة الطوب إلي ما قبل عصر الأسرات وتعود أقدم أثارها الي ما يقرب من ثمانية آلاف عام لم تكن صناعة الطوب في عهد قدماء المصريين مختلفة عما هي عليه الآن بل مازالت كما كانت سواء من ناحية التكوين أو التصنيع أو فريقة البناء ولقد صنع قالب الطوب من طمي النيل الذي يقدمه اله النهر كل عام علي شاطئيه هدية لأبناء رامية وترجع أقدم لبانات وجدت بمصر إلي عصر ما قبل الأسرات فهناك طوب يعود لنقادة كما كثر عليه في مقبرتين ملكتين في أبيدوس ولد كان الطوب أكثر شيوعاً في مقابر عصري الأسرتين الأولي والثانية في سقارة وأبيدوس فيوجد في أبيدوس حصن مهدم من الأسرة الثانية ولا يزال السور ارتفاعه 35 قدماً . ولقد ذكر في التوراة عادة المصريين في استعمال التبن لصنع الطوب المجفف بحرارة الشمس وعمله لا يستلزم عالية من الجودة والمهارة . ولقد ظل يستعمل الطوب اللبن في العمارة المدنية في مصر حتى فترات طويلة امتدت إلي العصر المتأخر مما أدي إلي انهيار هذه العمائر بخلاف العمائر الدينية والجنائزية ولقد كانوا يخلطون الطين بالتبن أو قشر البوص وتخمر العجينة في أحواض خاصة تشكل بعدها قوالب الطوب في فرم خشبية ثم يرص لتجف في الشمس وهي نفس الطريقة المستعملة الي اليوم

من أجل مشاهدة تفاصيل الماكينة التي تنتج قطعتين بلوك إسمنتي في الضغطة الواحدة يمكنكم الضغط على رابط الماكينة اليدوية

من أجل مشاهدة تفاصيل الماكينة التي تنتج 4 قطع بلوك إسمنتي في الضغطة الواحدة يمكنكم الضغط على رابط الماكينة الاقتصادية

concreteblockmachine

الاقتصاد اليمني في ظل الأزمة وسيناريوهات المستقبل

أفرزت الصراعات السياسية والحرب التي تشهدها اليمن ضغوطاً اقتصادية واجتماعية ساهمت في تدهور حاد للنشاط الاقتصادي وتدمير الممتلكات العامة والخاصة، الأمر الذي انعكس على تدني مستويات الدخل وتزايد معدلات البطالة والفقر. فضلا عن الضغوطات الاجتماعية تلك التي انتهت إلى تزايد حالات النزوح والقتل واللجوء وحالات سوء التغذية وتفشي الأمراض الوبائية وما صاحب ذلك من انتهاكات لحقوق الإنسان.

هذا، ولم تشهد اليمن فترات استقرار طويلة تمكنها من تحقيق أهدافها التنموية المنشود، حيث وقع اليمن ضحية الصراعات المسلحة والعنف المتكرر الأمر الذي انعكس في محدودية الاستقرار السياسي والأمني، وما ترتب عليه من ضعف النظام الإداري والمالي للدولة وتزايدت معدلات الفساد وكل ذلك خلف عدم قدرة الدولة على بناء نظام اقتصادي حديث متنوع قابل للنمو المستدام.

اليمن.. قبل الأزمة

من المؤكد أن جزء كبير من الأداء الاقتصادي لليمن خلال الأزمة الحالية له ارتباط وثيق بمستوى الأداء الاقتصادي الكلي خلال الفترات السابقة خاصة ما قبل الثورة الشعبية عام 2011، حيث واجه الاقتصاد اليمني العديد من التحديات الهيكلية وعلى رأسها ضعف مستوى خدمات البنية التحتية وضعف تنمية الموارد ومحدودية القدرات الإنتاجية وكذلك ضعف جاذبية البيئة الاستثمارية.

وخلال العقود الثلاثة الماضية كان اقتصاد اليمن يعتمد على النفط في تحقيق أكثر من ثلث إجمالي الناتج المحلي البالغ في 2010 حوالي 30.9 مليار دولار ونصف الإيرادات الحكومية، و90% من صادراته.

وخلال ارتفاع أسعار النفط في العقد الأول من القرن الحالي تجاوزت الإيرادات النفطية 3 مليار دولار سنوياً ما أتاح للدولة توجيه دعم كبير للقطاع العام والاستثمار في البنية التحتية، ولا تزال الموارد النفطية هي المحرك الرئيسي للنمو حيث تشكل المسار الاقتصادي الطويل الأجل لليمن.

ويعتبر نصيب الفرد من إجمالي الناتج المحلي في اليمن هو الأدنى بين جميع بلدان المنطقة، بسبب ارتفاع معدل الخصوبة إلى حوالي 5.4 مولود لكل سيدة ومعدل النمو السكاني الذي يتجاوز 3%، ورغم ما طرأ من تحسن على مؤشرات التعليم والصحة حيث زاد معدل الإلمام بالقراءة والكتابة بين الشباب من 60.22% من إجمالي الشباب عام 1994 إلى 76.90% عام 2004 حسب معدلات البنك الدولي، إلا أنه قد ظل معدل الفقر مرتفعاً، فقد ارتفعت نسبة من يعيشون تحت خط الفقر البالغ 1.9 دولار في اليوم من 44.9% عام 1990 إلى 46% عام 2010 وعند 4 دولار في اليوم كان أكثر من 85% من السكان يعيشون تحت خط الفقر عام 2010، وكذلك سجل اليمن أيضا أحد أعلى معدلات سوء التغذية في العالم ففي عام 2012  كان 60% تقريبا من الأطفال دون الخامسة يعانون من سوء التغذية المزمن و35% من نقص الوزن و 13% من سوء التغذية الحاد.

concrate

الاجتماع الأسبوعي الدوري لمجموعة موسان بتاريخ

تم اليوم بتاريخ 24/07/2018 عقد الاجتماع الدوري الأسبوعي لأعضاء فريق مجموعة ” موسان ” العاملة في قطاع الإنشاءات و إنتاج آلات البلوك الإسمنتي و ذلك في مقر المجموعة الكائن في طرابزون عاصمة الشمال التركي.

تم إعطاء الأولوية في الاجتماع للناحية التسويقية في عمل مجموعتنا و الاهتمام بعملائنا على الإنترنت و كيفية تحقيق التواصل الأمثل معهم و ذلك من خلال تفعيل و تنشيط قنواتنا على مواقع التواصل الاجتماعي ( FACEBOOK – TWITER – YOUTUBE – INSTAGRAM ) و التركيز على إثراء المحتوى المقدم و دعمه لوجستيا بالمواد الإعلانية اللازمة من صور و فيديوهات و مقالات.

من أجل مشاهدة تفاصيل الماكينة التي تنتج قطعتين بلوك إسمنتي في الضغطة الواحدة يمكنكم الضغط على رابط الماكينة اليدوية

من أجل مشاهدة تفاصيل الماكينة التي تنتج 4 قطع بلوك إسمنتي في الضغطة الواحدة يمكنكم الضغط على رابط الماكينة الاقتصادية